ads

إذا لم تستطع ابتكاره, اشتريه: أضخم ما استحوذت عليه شركة فيسوك

أضخم ما استحوذت عليه شركة فيسوك

تعتبر فيسبوك أضخم و أشهر شبكة اجتماعية في يومنا هذا. وقد نمت و تطورت لتصبح شركة تسوي مليارات الدولارات. و كل هذا نشأ على يد طالب جامعي يدعى مارك زوكربيرغ.

شركة فيسبوك قطعت مشوار حافل مند اليوم الذي انطلقت فيه, و لم تكن لتصل إلى ما هو عليه اليوم لولا سنوات من تطوير منصتها و العمل مع الشركات الأخرى, حيث قامت فيسبوك بشراء العديد من الشركات و منتجاتها منذ عام 2004. حيث تم استعمال كل هذه الأدوات و الوسائل في محاولة لإنشاء أفضل موقع تواصل اجتماعي على الانترنت اليوم.

لكن هل تعلم ما هي أضخم استحواذات فيسبوك عبر السنين؟ في السطور التالية سنكتشف معا ما هي أضخم هذه الاستحواذات:

أضخم ما استحوذت عليه شركة فيسوك














أبريل 2012 انستغرام بمليار دولار
لقد تعودنا على انستغرام حاليا و التي هي شبكة اجتماعية لمشاركة الصور بطريقة هائلة. انستغرام كانت تحصد طريقها في عالم مواقع التواصل الاجتماعي و أزعجت العملاقة فيسبوك. فيسبوك لم ترضى بهذه المنافسة و قامة بشراء علامتها التجارية. لكن لم يتم دمج انستغرام بفيسوك بل ضلت كمنصة تواصل مستقلة ما عدا امكانية مشاركة الصور من انستغرام لفيسبوك. طبعا مؤسسي انستغرام كانوا مذهولين من حجم عرض الشراء المعروض من قبل فيسبوك وهو مليار دولار و لم يستطيعوا الرفض.

أضخم ما استحوذت عليه شركة فيسوك














مارس 2014 أوكولوس  ملياري دولار
استحوذت شركة فيسبوك من جديد على شركة أوكولوس و هي شركة معروفة بأنظمة الواقع الافتراضي. و قد كانت نظرة مارك زوكربيرغ لهذه الأنظمة كأنظمة ستغير مستقبلنا و الطريقة التي يتواصل بها الأشخاص أي أن تجربة التواصل ستكون أكثر دراماتيكية و عيش تجربة التواصل كاملتا. كان استحواذ فيسبوك على أوكولوس من أضخم الاستحواذات التي عرفتها فيسبوك.
أضخم ما استحوذت عليه شركة فيسوك













فبراير 2014 واتساب  19مليار دولار
من الأضخم إلى الأكثر ضخامة, فيسبوك من جديد استحوذت على خدمة التواصل واتساب و التي لديها أكثر من 400 مليون مستخدم و يتضاعف عددهم بمقدار مليون مستخدم يوميا. واتساب كما هو معروف هو منصة للتواصل الحر و الغير محدود عن طريق الكتابة و إرسال الصور و الفيديوهات و كذلك اجراء مكالمات صوتية أو مرئية. كما يعتبر من أكثر التطبيقات تحميلا في العالم. مارك كان ذكيا في اجراء هذه الصفقة و التي عادت و لازالت تعود على فيسبوك بأرباح هائلة.

ليست هناك تعليقات